Ayoub News


وجهات نظر


ملاكمة من تحت الحزام

الأحد 8 تشرين الثاني 2020 - 19:25 244

ملاكمة من تحت الحزام

مشعل السديري

انتخابات الرئاسة الأميركية هي معركة طاحنة تدور رحاها بين حزبين، والعالم متحلّق حول حلبة الملاكمة التي تدور بين ملاكمين لا يتورع كلاهما من توجيه اللكمات للآخر من تحت الحزام.
تجد مرشح الحزب الديمقراطي يشكر الأقدار من أعماق قلبه التي أتت له بوباء (كورونا)، ليتخذه شماعة يعلّق عليها كل تهم العجز التي لم يستطع خصمه القضاء عليها، وكأنه هو ما شاء الله الذي سوف يقضي على الوباء بغمضة عين، ويكفيه فخراً أنه كان طوال ثمانية أعوام نائباً لأوباما، ولكن (الطيور على أشباهها تقع)، وهو الذي أظهر استطلاع رأي أنه احتل المرتبة الأولى على لائحة أسوأ رئيس أميركي منذ الحرب العالمية الثانية.

وبحسب المسح الذي أجراه معهد الاستطلاع في جامعة (كويتييال)، فإن 33 في المائة من المستطلعة آراؤهم رجحوا أن أوباما أسوأ رئيس أميركي خلال السبعين عاماً الماضية، مقابل 23 في المائة لجورج دبليو بوش.
فماذا ننتظر من ذلك المرشح لو أنه فاز بكرسي الرئاسة وهو الذي لا (يجمّع)، وأكبر دلالة أنه يغلط حتى في أسماء أحفاده؟
أما المرشح الجمهوري المفتول العضلات عندما أخذت النتائج تقلب له (ظهر المجّن)، فأخذ يتخبط ويكيل التهم لخصومه بالتزوير، وأنه لن يستسلم، وسوف يرفع عليهم القضايا في المحاكم، وقد ذكرني بذلك الأميركي الذي يدعى (جوناثان لي ريتشز)، وهو أكثر شخص في العالم كله رفع قضايا، بعضها مضحك أو تافه، فقد رفع قضية حتى على أمه لأنها لم تحسن تربيته، وحصل على تعويض منها قدره 20 ألف دولار، ثم رفع قضية على جميع أصدقائه بسبب مزاحهم الثقيل وشتمهم له، ورفع قضية على أغلب جيرانه ومدرسيه وأقربائه وخطيبته، وحتى على بعض رؤساء الدول اللاتينية والمشاهير، وعلى القضاة ورجال الشرطة، وقد بلغ عدد القضايا التي رفعها أكثر من 2600 قضية، حتى دخل موسوعة (غينيس) للأرقام القياسية، بل رفع قضية على مسؤولي الموسوعة أنفسهم بتهمة التشهير ونشر بياناته الشخصية من دون إذنه.
كما رفع قضية على شركة (روك ستار) المنتجة للعبة(GTA) لأنها -حسب قوله- سببت له صدمة في سن المراهقة، وقد استطاع أن يجمع ما قيمته 82 مليون دولار من التعويضات. وخلال لقاء صحافي معه، تساءل بدهشة وحزن: لماذا أعيش وحيداً ولا أحد يحبني؟ الصحافي ظل يضحك على جملته، فقام جوناثان برفع قضية على الصحافي والقناة، على أنها استهزأت بمشاعره، وأخذ 50 ألف دولار تعويضاً.

*الشرق الاوسط



جميع المقالات تمثل رأي كتابها فقط



الرحمة والتعارف

رضوان السيد

حرب الاسترداد

محمد الرميحي

ملاكمة من تحت الحزام

مشعل السديري

تَلطف

سمير عطا الله



حنين لـ أيوب يحاور

حنين لـ"أيوب": القانون النسبي مشروع فتنة

رأى الخبير الدستوري الدكتور صلاح حنين في حوار مع "أيوب" أن المجلس النيابي...