Ayoub News

خاص أيوب


ميناء جل البحر: إنجاز الإستحقاقات في مواعيدها



الأحد 12 كانون الأول 2021 - 17:18

رغم الوباء و الأوضاع الإقتصادية والسياسية وأجواء التعطيل العامة وانهيار المؤسسات العامة في البلاد، الا انه و للمرة الثالثة على التوالي تُنجز الجمعية التعاونية لصيادي ميناء جل البحر م.م.  ١٥٩٠/١  الإستحقاقات الإنتخابية في مواعيدها القانونية.

وكان مجلس إدارة الجمعية قد دعا قبل أن تنتهي ولايته منتصف الشهر المنصرم بواسطة النشر بجريدتين يوميتين الى عقد جمعية عمومية بتاريخ ١٢/١٢/٢٠٢١ لإنتخاب هيئات جديدة وإقرار ميزانيات للأعوام ٢٠١٨، ٢٠١٩، ٢٠٢٠ والمصادقة عليها.

وبالتاريخ المحدد عُقدت جمعية عمومية في مركز الجمعية في ميناء جل البحر، إفتتح الجلسة رئيس مجلس إدارة التعاونية السيد حمزة سليت الذي شكر الجميع على تعاونهم وعلى حرصهم وحضورهم الدائم خاصةً في الأوقات الصعبة، وعرض بعد ذلك لأهم الإنجازات التي حققها المجلس السابق بالتحديد أعمال الصيانة التي كان من أبرزها حف ودهن وتحديث كافة المنشآت القائمة في حرم المرفأ، وتنظيف قعر المرفأ من الصخور والأحجار التي كان قد تكدست خلال السنوات الماضية، بالإضافة الى تجهيز الميناء بكاميرات مراقبة وناطور، وتوزيع حصص غذائية ومعونات للصيادين.

بعد ذلك عرض أمين السر وفقاً للبند الأول من جدول الأعمال الحسابات المالية وميزانيات الأعوام ٢٠١٨، ٢٠١٩، ٢٠٢٠، والتي أقرتها الجمعية العمومية وصادقت عليها بالإجماع.

ثم انتقل الى البند الثاني وعرض أسماء الفائزين باللجان الإدارية وذلك بالتزكية والتي جائت على الشكل التالي:

- لمجلس الإدارة: حمزة سليت، وليد العود، توفيق الغاوي، إيهاب سليت وباسل العود.

- لمجلس المراقبين: سمير الغاوي، فاروق سليت، نديم روضة البلح.

- لمجلس الملازمين: نجيب حمدان، محمد سليت، منصور الزهيري.

 تمنى أعضاء الجمعية التوفيق للمنتخبين الجدد على أمل أن تتمكن التعاونية من الإستمرار في العطاء في ظل هذه الظروف الكارثية التي تمر بها البلاد في حين أن التعاضد والتعاون الأهلي يبقى السند الأكثر فاعلية في ظل غياب رعاية الدولة.



جميع المقالات تمثل رأي كتابها فقط



خفض الأذى وليس العقاب

سمير عطا الله

الدولة التي «توحّمت»

مشعل السديري

الصراع الشيعي

طارق الحميد

ما الذي يجب أن يفهمه؟

سلمان الدوسري