Ayoub News


وجهات نظر


حكومة أو هريسة؟

السبت 7 تموز 2018 - 8:34 1898

حكومة أو هريسة؟

راوية حشمي

رحِبٌ صدر الرئيس المكلف سعد الحريري، فقد سمح لكافة المدعوين لحضور حفل حكومة الوحدة الوطنية بدخول مطبخه والمشاركة بطبخ التشكيلة الحكومية على قاعدة "ما فينا نزعله".. "من عضام الرقبة".. "يمكن يعرقلوها".

الرئيس الحريري أعطى الحق للجميع في أن يتذوقوا ويشرفوا على طبخ حكومة الوحدة الوطنية، الكل يدخل ويخرج الى مطبخ بيت الوسط لتنسيق المائدة، الكل ينسق مكان جلوس الكل، هذا يريدها على الطريقة الإقليمية وذاك يفضلها بنكهة خليجية وآخر إيرانية، الكل يشارك أيضاً بإضافة الملح والتوابل على كل وزارة وكلٌ بحسب ذوقه ومذاقه أي بمعدل عشر "رشات" ملح في اليوم وعشر مثلها وأكثر من الفلفل وخلافه، فضلاً عن ان هناك أشخاصاً يرفعون النار على التشكيلة ويعود آخرون لوضعها على نار هادئة.

شهر مرّ على هذه الحال والطبخة الحكومية خاضعة لمذاق ونار الجميع ودائماً بحجة أن مائدة الموسم اسمها "الوحدة الوطنية"، دون أن يرجع مرجع منهم الى كتاب "فن تطبيق الدستور"..!

طبخة في نهاية المطاف ستكون كسابقاتها، طعم ملفاتها ووعودها وآليات عملها "علقم" تذوقه اللبنانيون سابقاً، فهذه ليست المرة الأولى التي تجتمع فيها الأحزاب على طبخ الطبق اللبناني الشهير المسمى "وحدة وطنية"، وليست المرة الأولى التي سيكون فيها طبقهم محروقاً، وليست المرة الأولى التي لن يتذوقوا فيها الطبخة، بل سيطعمونها للبنانيين ويجرعونهم نخبها، فيما هم سيكونون جاهزين عند أول مفترق لتراشق الكؤوس والصحون وتقاذف المسؤوليات عمن أفسد هذا الطبق وذاك..!

ويبقى الحمد.. كل الحمد أن أحزابنا وسياسيينا ما زالوا يجتمعون على طبخ الأطباق اللبنانية الشهيرة كالوفاق والوحدة والعيش المشترك ولم يجتمعوا بعد على طبخ طبق الهريسة..!

*إعلامية

 



جميع المقالات تمثل رأي كتابها فقط



الوطن شراكة

البروفيسور إيلي الزير 

هجوم المطرقة

راجح الخوري 

حكومة أو هريسة؟

راوية حشمي 



حنين لـ أيوب يحاور

حنين لـ"أيوب": القانون النسبي مشروع فتنة

رأى الخبير الدستوري الدكتور صلاح حنين في حوار مع "أيوب" أن المجلس النيابي...