Ayoub News


منوعات


طفح الكيل في طرابلس.. إنه الغلاء



الثلاثاء 18 شباط 2020 - 4:54 3861

كتبت (تالا غمراوي)

صحيح أن الاحتجاجات لم تهدأ في طرابلس والشمال منذ 17 تشرين الأول وحتى اليوم إلا أن التدهور المتواصل أثقل كاهل الشعب وتحديدا ظاهرة ارتفاع أسعار السلع يومياً، ولا أحد قادر على التنبّؤ بما ستؤول إليه الأوضاع فمن لديه قرش يحتفظ به لأن الأحوال لا تبشر بالخير الناس تحسب حساب الأسوأ في بلد القدرة الشرائية فيه للمستهلكين ضعيفة في الأحوال العادية، فكيف الحال في مثل هذه الظروف؟!

طرابلس التي ثارت ونفضت عنها الغبار منذ بداية الثورة  واستحقت لقب "عروس الثورة" ها هي اليوم تنتفض رفضاً للغلاء الفاحش الذي يطال السلع نتيجة الظروف الاقتصادية عامة وارتفاع سعر صرف الدولار خاصة.

فبعد دعوات على مواقع التواصل الاجتماعي للاعتصام رفضاً للاحتكار نفذ عدد من المحتجين في طرابلس مسيرة حاشدة جابت شوارع المدينة انطلاقاً من ساحة النور وجابت شوارع المدينة وردد المحتجون هتافات، أكدت "استمرار الحراك ورفض السياسة المالية في البلاد". وتوقف المتظاهرون أمام المحلات التجارية، مطالبين بـ"تخفيض الأسعار".

وبالعودة الى ارتفاع الأسعار الذي يمس بشكل رئيسي أصحاب الدخل المحدود كان لـ "أيوب" جولة صغيرة على الأسواق وتحديداً على محلّات بيع التجزئة وأكشاك الطريق في مدينة طرابلس التي تُظهر أن ارتفاع الأسعار طال سلعاً ذات منشأ وطني، كعلب المحارم وبعض أصناف "الشوكولا" و"البسكويت" و"العلكة" وغيرها الكثير، على الرغم من عدم إضافة المصانع والشركات أي زيادة عليها. وتقول سيدة خلال مشاركتها في مسيرة الاحتجاج أن"مرتبها نفذ قبل نهاية الشهر وهي تشكو من ارتفاع الأسعار الهستيري وان وكل المتاجر رفعت أسعارها، لكن دون تناسب في الأسعار، "فكل يغني على ليلاه".

.. أصبح المواطن محاصراً في الداخل والخارج ويترقب بشكل يومي مستجدات الازمة التي تنعكس بشكل فعلي على حياته بتفاصيلها كافة. هذا كله في ظل غياب شبه كبير لأي من معايير الرقابة أو المحاسبة على التجار الذين وجدوا من الازمة فرصة لتحقيق الارباح على حساب المستهلك المستنزف فعلياً.



جميع المقالات تمثل رأي كتابها فقط



مآلات الانهيار

رضوان السيد

عن الحياد

د. مصطفى علوش

علامة شطب على لبنان

راجح الخوري

داء التعثر

سمير عطاالله



حنين لـ أيوب يحاور

حنين لـ"أيوب": القانون النسبي مشروع فتنة

رأى الخبير الدستوري الدكتور صلاح حنين في حوار مع "أيوب" أن المجلس النيابي...