Ayoub News


منوعات


جمال عيتاني: أنا ما خصني..!



الأربعاء 15 أيار 2019 - 3:46 3428

تناقل ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي رسالة وجهها الدكتور حسان حلاق إلى رئيس بلدية بيروت جمال عيتاني مطالباً إياه بتصحيح اعلان نشر أمام مسجد العمري الكبير في وسط بيروت يشير الى ان الجامع كان كنيسة بالأصل وهو ما نفاه حلاق بالوثائق التاريخية حيث قال في رسالته:

"منذ 1440 سنة لم يتم تزوير تاريخ الجامع العمري الكبير كما يتم اليوم ولم يجرؤ أحد من قبل على كتابة هذه المعلومات المغلوطة والتي تتضمن حذف تاريخ العرب والمسلمين من بيروت منذ ما قبل المماليك المسلمون افتتحوا بلاد الشام ومن بينها بيروت عام 14 للهجرة في عهد الخليفة عمر بن الخطاب وقد ابتنوا مسجداً صغيراً لأداء صلواتهم ولا يعقل ان لا يكون لهم مسجداً منذ دخولهم الى بيروت. لقد حولوا معبد وثني قديم الى مسجد صغير ثم بدأ الخلفاء والولاة يوسعون في هذا المسجد سواء في العهد الاموي او العباسي او الفاطمي او الزنكي او الايوبي. اين كان يصلي المسلمون منذ دخولهم الى بيروت ولفترة تمتد مئات الأعوام؟

الالتباس الحاصل منذ سنوات طويلة هو ان الجامع العمري الكبير الذي صلى به المسلمون لمئات السنين احتله الافرنج الصليبيون لسنوات فحولوا الجامع لكنيسة ولكن بعد انتصار المماليك على الصليبيين نهائيا في عام 1291 في عهد الاشرف خليل بن قلاوون اعاد المماليك الجامع كما كان خلال مئات السنين اي اعادوه مسجدا كما كان.

من هنا يظن الجاهل بالتاريخ بأن المماليك حولوا الكنيسة الى مسجد لا يدرون بأن الكنيسة الصليبية كانت اساساً مسجداً وليس العكس. ان المؤسسات الرسمية التي شاركت بوضع اللائحة اي "البانو" التي تضمنت تزويراً لتاريخ المسجد بأنه كان كنيسة والمماليك حولوه الى مسجد يتحملون مسألة هذا التزوير والنتائج المترتبة عليه. لأنه لأول مرة في تاريخ الجامع العمري الكبير يجري مثل هذا التزوير الذي لا مبرر له في وقت نسعى جميعا لتكريس مبدأ العيش المشترك. مبدأ الامام الاوزاعي رضي الله عنه".

ثم عاد الدكتور حلاق الى نشر رسالة وصلته من المهندس جمال عيتاني يقول فيها: "اتصل بي سعادة الاستاذ المهندس جمال عيتاني رئيس بلدية بيروت وأشار توضيحاً لما نشرته من معلومات عن الجامع العمري الكبير لاسيما ما يختص بمضمون "البانو" الذي وضع ازاء الجامع وفيه معلومات مزورة من ان الجامع العمري الكبير أصله كنيسة خلافا للحقيقة. فقد اشار سعادته بأن من وضع "البانو" امام الجامع العمري الكبير ومن وضع المعلومات حوله هي شركة سوليدير وليست بلدية بيروت فاقتضى التوضيح.

انتهى توضيح سعادة رئيس البلدية. لذلك علينا جميعاً مناشدة دولة الرئيس سعد الحريري بالإيعاز لشركة سوليدير بان تنزع هذه اللائحة – "البانو"ومضمونها المزور من امام الجامع العمري الكبير تفادياً للفتنة وتأكيدا للعيش المشترك التي ارسى مبادئها الامام الاوزاعي رضي الله عنه والذي كان يصلي في الجامع العمري الكبير قبل عهد المماليك بمئات السنين وقبل عهد الصليبيين بمئات السنين. كما نوجه عناية شركة سوليدير الموقرة ان عليها مراجعة اهل الاختصاص في هذه الموضوعات الحساسة".



جميع المقالات تمثل رأي كتابها فقط



أنا ابن بيروت

البروفيسور إيلي الزير

المباخرُ والخناجر

جوزف الهاشم

لبنان إلى الانتحار؟

راجح الخوري

إلا في حالة المرض

سمير عطا الله



حنين لـ أيوب يحاور

حنين لـ"أيوب": القانون النسبي مشروع فتنة

رأى الخبير الدستوري الدكتور صلاح حنين في حوار مع "أيوب" أن المجلس النيابي...