Ayoub News


منوعات


انقاذ المصابين على الطرقات والا الحبس!

الثلاثاء 8 تشرين الأول 2019 - 17:21 1908

أقرت لجنة الادارة والعدل اقتراح القانون الرامي إلى اضافة فقرة إلى المادة 567 من قانون العقوبات، والتي تنص على: “من تمنع ارادياً عن اغاثة أو اسعاف أو مساعدة اي شخص وجد في حالة خطر داهم، وكان بوسعه تقديم المساعدة دون أن يعرض نفسه أو غيره للخطر، أو من تمنع ارادياً عن الحؤول دون وقوع ايذاء جسدي من اي نوع كان على شخص أخر، وكان بوسعه دفع الايذاء دون تعريض نفسه او غيره، يعاقب بالحبس من شهر إلى سنة وبالغرامة من مئتي ألف إلى مليوني ليرة، أو بإحدى هاتين العقوبتين".

ويعفى من العقاب من باشر بتقديم الاغاثة أو الاسعاف أو المساعدة، ولا تترتب أي مسؤولية عليه إذا لم يفضِ تدخله إلى نتيجة. وأكد عدوان أن أهمية هذه المادة تكمن في أنها تشجع الناس على التدخل في مثل هذه الحالات الطارئة من منطلق انساني وخُلقي، وفي الوقت عينه تضمن لمن يتدخل في مساعدة أو اغاثة عدم معاقبته، إذا لم يفضِ تدخله إلى نتيجة.



جميع المقالات تمثل رأي كتابها فقط



فحم السياسات

راجح الخوري

انتفاضة

سمير عطا الله

الرئيس والطاولة

جوزف الهاشم

وطن الأرز

البروفيسور إيلي الزير



حنين لـ أيوب يحاور

حنين لـ"أيوب": القانون النسبي مشروع فتنة

رأى الخبير الدستوري الدكتور صلاح حنين في حوار مع "أيوب" أن المجلس النيابي...