Ayoub News


منوعات


أمطار أيلول أغرقت الطرقات(الصور بالداخل)



الأحد 9 أيلول 2018 - 16:33 2983

جاءت أمطار أيلول غزيرة أكثر مما توقع اللبنانيون حيث هطلت بغزارة في العديد من المناطق اللبنانية وتشكلت البرك والسيول التي أدت الى حوادث سير في بعض المناطق. وكانت غرفة التحكم المروري طلبت من السائقين توخي الحذر وتخفيف السرعة بسبب خطر الانزلاق.

وتعرّضت إحدى السيارات للإحتجاز على طريق عام بلدة عاصون بسبب السيول والأمطار الغزيرة، وعملت فرق الإنقاذ الجبلي وفرق الإسعاف في جهاز الطوارئ والإغاثة في الجمعية الطبية الإسلامية على سحب وإنقاذ 7 أشخاص بينهم 4 أطفال وامرأتين ورجل كانوا بداخل السيارة، وهما بحالة جيدة.

ففي بلدة بخعون، تحولت الطرقات إلى أنهر، جرفت معها الأتربة والحجارة، وفي بلدة حقل العزيمة تحولت الطريق إلى بركة مياه كبيرة علقت فيها السيارات والشاحنات نتيجة عدم قدرة قنوات تصريف المياه على استيعاب الأمطار الهاطلة. وأدى تجمع الأمطار فوق جسر بخعون ـ طاران التي وصل ارتفاعها الى نحو متر، الى وقوع سيارات عديدة فيه، وانقطاع التواصل بين وسط وساحل الضنية من جهة وبين جرد الضنية من جهة ثانية.

وصدرت نداءات من البلديات ومراكز الدفاع المدني وناشطين على مواقع التواصل الإجتماعي تدعو الأهالي إلى "عدم الخروج من بيوتهم إلا للضرورة القصوى، حرصا على سلامتهم، خصوصا في بلدات وقرى جرد الضنية، عين التينة، بيت الفقس، السفيرة، نمرين، قرصيتا وغيرها.

أما في زغرتا فقد طاف نهر رشعين بفعل الامطار الغزيرة، ما ادّى الى دخول المياه الى مطعم "جسر رشعين" حيث غمرت المياه الطاولات وكان هناك اكثر من 500 شخص وحضرت فرق الدفاع المدني والصليب الاحمر للمساعدة. من جهته صاحب المطعم قال: "ان "ما حصل هو كارثة كبيرة كادت تقع لولا العناية الإلهية، لأن المطعم كان ممتلئاً بالرواد كما كل أحد، وفجأة سمعنا هديراً قوياً للمياه فقمنا بإخلاء المطعم فوراً، ولم تمضِ لحظات حتى اجتاحت المياه الموحلة ارجاء المطعم ما تسبب بأضرار جسيمة في محتوياته".



جميع المقالات تمثل رأي كتابها فقط



عصر الحشيشة

سليم نصار

لا إنهيار

جاسم عجاقة

على أمل

سمير عطا الله

التضامن المطلوب

البروفيسور إيلي الزير



حنين لـ أيوب يحاور

حنين لـ"أيوب": القانون النسبي مشروع فتنة

رأى الخبير الدستوري الدكتور صلاح حنين في حوار مع "أيوب" أن المجلس النيابي...