Ayoub News


محلي


وزير الصحة: 137 شهيداً وحوالي 5 آلاف جريح حتى اللحظة

الخميس 6 آب 2020 - 9:49 745

اعلن وزير الصحة حمد حسن عن ارتفاع عدد الشهداء الى 137 شهيداً وعدد الجرحى الى حوالي 5 الاف جريح. حسن وفي حديث اذاعي، نوّه بمساعدات الدول الصديقة والدول الاوروبية لافتاً الى ان ما يتأمن وضع بحسب الاولويات وهو من الحاجيات المطلوبة لنباشر باسعاف المواطنين الجرحى. ولفت الى ان المستشفيات المقدمة هي لاقامة مستشفيات ميدانية بمناطق العاصمة وقيادة الجيش تحدد مواقع هذه المستشفيات. واضاف: "سيكون هناك مستشفيات مجهزة ميدانيا ًمخصصة للمرضى وهي تعوض عن المستشفيات ال 4 التي خرجت عن الخدمة وسيكون هناك مستشفيان او 3، مخصصة لمتابعة كورونا. ونخوّف حسن من ان يكون اسعاف الجرحى قد اثر على عدد الاصبات وان نشهد بعد اسبوع ارتفاع الاصابات من خلال الاسعاف.

وكان حسن قد لفت لـ«الجمهورية» الى انّ «هناك اتفاقاً على آلية لوضع المستشفيات الميدانية بالسرعة القصوى من اجل إنقاذ الجرحى والمصابين ضمن ضوابط التعبئة والطوارئ، ونحاول ان نجد آلية سَلِسة لتوزيع هذه المستشفيات ووضع المستشفيات المدنية وفقاً لطلب وزير الصحة بعد تحديد الاماكن المناسبة لها، امّا المستشفيات العسكرية فتكون إدارتها بقيادة الجيش ووزارة الدفاع، ولا مشكلة لدينا ان يكون هناك ادارة مشتركة لإدارة الهِبات والمساعدات الطبية منعاً للتأويل والتشكيك وضمانة للثقة المُطلقة بالجيش اللبناني.

أضاف: أمّا موضوع استلام المستشفيات الميدانية فهي من اختصاص وزارة الصحة للاسراع بإقامتها وإنقاذ الجرحى والمصابين، ولا مانع لدينا أن يستلمها الجيش في المطار ويحوّلها مباشرة الى الصحة.

كما أوضح وزير الصحة انّ المستشفيات الميدانية هي التي تقدَّم كمساعدات من وزارات الصحة للدول التي أبدَت استعدادها للمساعدة، أمّا المستشفيات العسكرية فتكون وجهتها من العسكر الى العسكر.



جميع المقالات تمثل رأي كتابها فقط



تجرّعْ وحدَك!

رضوان السيد

إيران

محمد الرميحي

لبنان قبل الجحيم

راجح الخوري



حنين لـ أيوب يحاور

حنين لـ"أيوب": القانون النسبي مشروع فتنة

رأى الخبير الدستوري الدكتور صلاح حنين في حوار مع "أيوب" أن المجلس النيابي...