Ayoub News


محلي


فرنجية: جشع باسيل يعرقل الحكومة

الثلاثاء 21 كانون الثاني 2020 - 11:48 970

أكد رئيس تيار المردة سليمان فرنجية أنه يجب تغيير السياسة الاقتصادية وهناك ضرورة لمكافحة الفساد واستعادة الاموال المنهوبة، مشيرا الى أن "الاساس هو الاتجاه نحو مرحلة اصلاح كبيرة ويجب النظر في كيفية تخفيض العجز في الخزينة الى الصفر."

واعتبر فرنجية أن سبب الثورة حقيقي ووجع الناس حقيقي ومطالب الثورة بغالبيتها محقة انما ليست كل الطبقة السياسية فاسدة اذ لم تشارك كلها في كل المراحل، مؤكدا "أنا اتحمل مسؤولية مرحلة على قدر ما كنت مسؤولا."

ولفت الى اننا "نحن لم نشارك في رسم السياسات الاقتصادية ونحن لم نصوّت على أي قرار اقتصادي في أيام الرئيس الشهيد رفيق الحريري."

وشدد فرنجية على انه "نحن لا نريد التعطيل وقلنا إذا كانت حكومة مستقلين فلن نشارك أما إذا كان الجميع سيشاركون في الحكومة فنطالب بعدد وزراء أكبر نظراً الى أننا الفريق المسيحي الثاني الذي يشارك في الحكومة"، لافتا الى أن "البعض يريد الحصول على الثلث المعطل الذي لم يستخدم بالطريقة الإيجابية بل كان يستخدم للعرقلة والتعطيل، وقلنا إذا أراد البعض الحصول على الثلث المعطل فلن نشارك."

واعتبر أن "أهم الإنجازات التي حققتها الثورة هي أنها أيقظت السلطة الحاكمة ودفعتها إلى البحث عن حلول اقتصادية"، مؤكدا "رغبتي في البقاء خارج الحكومة ليست تهرباً من المسؤولية وأنا أقف مع حلفائي قبل مئة عام وبعد مئة عام ولا أبتز أحداً".

وأوضح أن "الرأي العام مع حكومة مستقلة، لكنني لست مع حكومة مستقلة لانه اقتراح غير واقعي"، معتبرا أن الثورة انجزت الاهداف الحقيقية اذ انها ايقظت الطبقة الحاكمة وضربتها في وجدانها."

وشدد على انه "لم احسم قراري في الخروج من الحكومة أو الدخول اليها لكنني وضعت معاييري للمشاركة في الحكومة وحتى لو لم أشارك فلن أعرقل مسار التشكيل وسأمنح الحكومة الثقة في كل الأحوال."

وقال فرنجية: "باسيل بدو يفوتنا بالحيط وبدو يانا نكون معو أو نحنا ضدّ البلد"، جشع جبران باسيل وطمعه هو ما يعرقل الحكومة."



جميع المقالات تمثل رأي كتابها فقط



النائب والشعب

البروفيسور إيلي الزير

خيانة وطنية

سمير عطا الله

حكومة التكنو- رجولة

جوزف الهاشم

أزمة دعم

راجح الخوري



حنين لـ أيوب يحاور

حنين لـ"أيوب": القانون النسبي مشروع فتنة

رأى الخبير الدستوري الدكتور صلاح حنين في حوار مع "أيوب" أن المجلس النيابي...