Ayoub News


محلي


ظريف وصل الى بيروت.. وهدفان لزيارته!

الأحد 10 شباط 2019 - 12:34 1369

أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف لدى وصوله الى لبنان ان زيارته تحمل هدفين، أولاً اعلان التضامن مع لبنان وشعبه. وثانياً اعلان استعداد ايران للتعاون مع الحكومة اللبنانية على كافة الصعد.

ورداً على سؤال عن الدعم العسكري الايراني للبنان قال: " لدينا الاستعداد لدعم لبنان ونحن بانتظار ان تكون هذه الرغبة متوفرة لدى الجانب اللبناني".

يشار الى ان زيارة ظريف الرسمية تستمر يومين، سيلتقي خلالها الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله في موعد لم يعلن عنه، بالإضافة الى لقاءات مع المسؤولين الرسميين. وتم تحديد موعد لوزير خارجية ايران محمد ظريف ليلتقي رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري غداً عند السادسة مساءً في السرايا.

وفي أول ردّ على زيارة ظريف للبنان وجه اللواء اشرف ريفي رسالة لوزير الخارجية الايراني جاء فيها: "الى من يزورنا باسم تصدير الثورة الايرانية الوزير محمد جواد ظريف: تحية لبنانية نوجهها على الرغم من كل ما سبّبت سياسة ايران للبنان وللكثير من الدول العربية من ضررٍ فادح وفوضى عنف ولا استقرار، نتوجه اليك بوصفك أحد مهندسي الخطاب الايراني الدبلوماسي الذي يجهد دون نتيجة في تجميل مشروع السيطرة الذي يختزن حلم بناء دورٍ اقليمي لايران على أنقاض دول عاثت فيها دولتكم خراباً وأسست فيها الميليشيات المسلحة، وجعلت من حاضرها جحيماً ومن مستقبلها سراباً، تحت غطاء ما يسمى مشروع المقاومة والممناعة".

وتابع: "بوصولك الى بيروت التي فاخَر أحد مسؤولي إيران بأنها أصبحت تحت سيطرتكم من ضمن أربع عواصم عربية، نصارحكَ وانت لا شكَّ تعرف، بأن نظرة جزءٍ كبير من اللبنانيين لإيران هي نظرة المتوجس الدائم من سلوكها المدمِّر للبنان ولدولته ومؤسساته، ومن إستهانتها بوجوده ككيانٍ وكدولةٍ مستقلة، فأنتم تتوجهون في خطابكم الى الشعوب وتتجاهلون أنه يُفترض بكم التعاطي مع الدول وفق الأصول، ربما يعود ذلك الى أنكم تتعاطون معنا كثورة معدّة للتصدير، وتحاولون في الوقت نفسه إيهام العالم بأنكم دولة ملتزمة بالقانون الدولة، ألم يَحن الوقت لتعود إيران الى السلوك الطبيعي، فتقتنع بأن طريقها الى المنطقة لا تمر بالمطامع والهيمنة وأن استثمارها في الفوضى والعنف عبثيٌ لا محالة، وهو يرتد سلباً على الشعب الإيراني أولاً وعلى دول المنطقة، ويضع ايران في خانة الدول المارقة والمعزولة وهو ما يحصل فعلاً".



جميع المقالات تمثل رأي كتابها فقط



دبلوماسية العلولا

زياد عيتاني

أزمة اللبناني

البروفيسور إيلي الزير

بيع الأسماك

رضوان السيد

لتساعد إيران نفسها

راجح الخوري



حنين لـ أيوب يحاور

حنين لـ"أيوب": القانون النسبي مشروع فتنة

رأى الخبير الدستوري الدكتور صلاح حنين في حوار مع "أيوب" أن المجلس النيابي...