Ayoub News


محلي


ريفي: لائحة المعارضة البيروتية نواة التغيير



الخميس 12 نيسان 2018 - 12:53 5264

أكد اللواء أشرف ريفي أن بيروت هي قلب الوطن وأن لا تغيير في لبنان ان لم تكن بدايته من بيروت فمهما كان الصوت عالياً في كل المناطق لا يمكن أن يسمع إلا إن كان الصوت عالياً في بيروت ولن يستطيع أحد أن يمنعنا من زيارة أي مكان في بيروت ولائحة المعارضة البيروتية هي نواة هذا التغيير الذي ينتظره الجميع.

كلام اللواء ريفي جاء في حفل عشاء أقامته لائحة المعارضة البيروتية للفعاليات الاقتصادية والاجتماعية في بيروت بفندق الريفييرا بحضور أعضاء اللائحة الذين تحدث باسمهم المرشح زياد عيتاني حيث خاطب الرئيس سعد الحريري في كلمته حول ما جاء على لسانه لجهة تأمين 900 ألف وظيفة للبنانيين عن حقيقة هذا الأمر وملامسته للواقع فقال: " دولة الرئيس نحن البيارتة لا نريد منكم شيئاً لا وظائف ولا مواقف سياسية بل نريد منكم احترام عقولنا".

اللواء ريفي في كلمته قال :"صوتنا مهما كان عاليا لن يكون عاليا بالقدر الكافي فالصوت ان لم يكن عاليا من بيروت لن يكون عاليا نهائيا، بيروت عاصمتنا، قلبنا، من هنا تنطلق الثورة ونحن معكم في السادس من أيّار سنعلن ثورة التغيير. منذ حوالي السنتين كان هناك انتخابات بلدية، شكّلنا لائحة في مدينة طرابلس وكُنّا برعما في الحياة السياسية وكانت بمواجهتنا جميع القوى السياسية وكنّا نحن مع المجتمع المدني بوجوه جديدة وكانت استطلاعات الرأي ترينا ما يريده الناس وكانت ترينا الاستطلاعات وقوف الناس الى جانبنا، وعلى الرغم من الشكوك التي رافقت لائحتنا بسبب الوجود القوي للقوى الأخرى كان لدينا ايمان بإمكانية فوزنا بالثلثين والجميع اعتبروا هذا ضرباً من اللاعقلانية".

وأضاف: "خضنا الانتخابات وشكّلنا ماكينة انتخابية جزء منها تشكّل ليلة الانتخاب وكان هناك حوالي الخمسين صندوق لا يضمّ مندوبين للائحتنا فجاءت النتيجة بحصولنا على اثنين وعشرين مقعداً، لتسرّب وزارة الداخلية في صباح اليوم التالي النتائج الجديدة التي أصبحت ستة عشر مقعدا، ورأينا أن هناك حركة غير طبيعية في الصناديق التي كنا بعيدين عنها وبالرغم من وجود شكوك لدينا الا أننا لم نملك دليلا حسيا للطعن من خلاله أمام مجلس شورى الدولة. هذه النتيجة جاءت لترينا تعطّش الناس للتغيير وهذا التعطّش لا زال موجودا حسب استطلاعات الرأي ونحن معكم ومع هذه الوجوه سنخوض التغيير بهذا البلد".

وأردف قائلاً: "نحن هنا لنلبّي مطالب الناس بوجوه جديدة بعد أن جُرّبت على مدى ثلاثة عشر عاما الوجوه نفسها وللأسف كانت هذه الوجوه مجرّد أرقام. من يحمل كرامة الوطن رجل ومن هنا نقول أن جميع الدول لديها سلاح شرعي واحد الا في لبنان هناك سلاح يحاول البعض تشريعه كما حاولوا تشريع الوجود السوري والجميع يعلم أن هذا الوجود لم يكن ضروريا أو شرعيا وكذلك نقول لحزب الله أن سلاحه غير شرعي وسيكون مؤقّت. يقولون أن صوتنا من الممكن أن يكون عالياً في جميع المناطق ما عدا بيروت لكننا سنرفع صوتنا عاليا لنقول إمّا أن تُحرّر العاصمة من القبضة أو حريّة للوطن نهائيا”.

وتابع: “قلنا أننا سنصلّي في جامع الإمام علي نهار جمعة ان شاء الله فبدأنا برؤية دوريات الأمن في الطريق الجديدة ونقول أننا حينما نقرر تأدية الصلاة فنحن نصلّي حيثما شئنا ولا يقدر أحد على ردعنا ونؤكّد أن أي حق من حقوقنا سنمارسه تحت ظل الدولة مهما احتمى غيرنا بالدويلة فكفاكم خوفا وكفاكم تقدمة للمصلحة العامة على المصلحة الخاصة. أتحفونا بما سمّي التسوية الرئاسية وما هي الا تسوية سلّمت البلد على طبق من فضّة لحزب الله وإيران لكننا نقول أن هذا البلد ليس الا بلدا عربيا وهذا الوجود ليس سوى مرورا عابرا في أرضنا، لدينا أزمة إقتصادية ومالية وأزمة أمن كبرى ومن يقول أن سلاح حزب الله لن يستعمل في لبنان فهو مخطئ هذا السلاح استُعمل في لبنان ويُستعمل في لبنان واذا استمرّ سيُستعمل في هذا البلد فلسنا من اغتال رفيق الحريري بل سلاح حزب الله الغير شرعي الذي لا يمكن أن يُشكّل قيمة مضافة للبنان".

وختم ريفي: “ككل دول العالم جيشنا وقوى الأمن الداخلي قادرين على حماية لبنان وكفانا تبرير لوجود الدويلة التي لن تشكّل سوى عائقا أمامنا للنهوض بلبنان. نحن وإياكم قريبا سنكون على موعد لاستنهاض القوى والسير في عجلة التغيير وسنمارس حقّنا وواهم من يعتقد أنه قادر على منعي من زيارة منطقة معيّنة وكل المناطق مناطقنا وفي القلب ولن يثنينا أحد عن الوجود فيها".



جميع المقالات تمثل رأي كتابها فقط



التضامن المطلوب

البروفيسور إيلي الزير

النجاح والفشل

رضوان السيد

إسرائيل تُدان

جهاد الخازن

أعدء الوقت

سمير عطا الله



حنين لـ أيوب يحاور

حنين لـ"أيوب": القانون النسبي مشروع فتنة

رأى الخبير الدستوري الدكتور صلاح حنين في حوار مع "أيوب" أن المجلس النيابي...