Ayoub News


عربي ودولي


متظاهرو فرنسا يستهدفون قصر الرئاسة



السبت 8 كانون الأول 2018 - 12:55 1092

انطلقت احتجاجات حركة "السترات الصفراء" الفرنسية، صباح اليوم السبت، حيث تجمّع المتظاهرون في العاصمة الفرنسية باريس في ما عُرف بأنّه سيكون"السبت الأسود" في فرنسا، وسط لافتات وهتافات تطالب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بالإستقالة وتصفه بـ"الديكتاتور"، وذلك على الرّغم من تراجع ماكرون عن رفع الضريبة على الوقود

وقامت قوات الأمن الفرنسية، بإطلاق وابلاً من قنابل الغاز المسيلة للدموع على أنصار حركة السترات الصفراء، الذين تظاهروا وسط العاصمة، باريس، وذلك في محاولة لتفريق المتظاهرين الذين تجمعوا في محيط قوس النصر الشهير بباريس، مشيرة إلى أن المتظاهرين كانوا يريدون الوصول إلى القصر الرئاسي، إلا أن قوات الأمن منعتهم. وأوقفت الشرطة صباح اليوم 481 شخصاً قبيل بدء الاحتجاجات الجديدة ونشرت نحو 89 ألف عنصر في مختلف أنحاء البلاد، كما أغلقت السلطات برج إيفل والمعالم السياحية والمتاجر في باريس لتجنب أعمال النهب، وأزالت مقاعد الشوارع لتجنب استخدام القضبان المعدنية.

من جانبه، تحدث وزير الداخلية الفرنسي، كريستوف كاستنير، عن اتباع السلطات لما وصفه بـ"تكتيك مختلف" في التعامل مع المتظاهرين، من دون أن يدلي بمزيد من التفاصيل حول التكتيك. وقال في تصريحات سابقة إنه لا يتوقع أن يشارك سوى "بضعة آلاف" في تظاهرات باريس، لكنه تحدث عن وجود "أفراد يتسمون بالعنف الشديد" بينهم، وفق "فرانس برس". وكانت القوات الأمنية استبقت تظاهرات، السبت، بحملة اعتقالات طالت أكثر من 300 شخص في باريس، قبيل ساعات على خروج مظاهرات دعت إليها حركة "السترات الصفراء" المناهضة للحكومة. وقبل عدة أيام، أعلنت السلطات الفرنسية أنها تستعد لتظاهرات، السبت، بتدابير أمنية استثنائية، تشمل نشر نحو 89 ألف عنصر أمني، فضلا عن عربات مدرعة لم تستخدم منذ أعمال الشغب التي شهدتها ضواحي باريس في 2005.

واندلعت احتجاجات هذه الحركة في نوفمبر الماضي، إثر قرار رفع أسعار الوقود الذي تراجعت عنه حكومة الرئيس إيمانويل ماكرون.

الى هذا، انتقلت احتجاجات "السترات الصفراء" التي تعصف بفرنسا إلى كل من بلجيكا وهولندا، اللتين شهدتا، تحركات مماثلة. وأطلقت الشرطة البلجيكية، الغاز المسيل للدموع، واستخدمت خراطيم المياه لتفريق متظاهرين ارتدوا سترات صفراء بالقرب من مكاتب الحكومة والبرلمان. وحطم متظاهرون لافتات الشوارع وإشارات مرور بالقرب من حاجز للشرطة بعد منعهم من الوصول إلى مكتب رئيس الوزراء تشارلز ميشيل في العاصمة بروكسل، ورددوا شعارات تطالبه بالاستقالة.

واعلنت الشرطة البلجيكية عن اعتقال نحو 100 شخص في بروكسل خلال تظاهرة السترات الصفر التي ضمّت 400 محتج. وكان تجمّع عشرات الأشخاص قبيل ظهر السبت في موقعين في العاصمة البلجيكية من دون تسجيل أعمال عنف.وتمّ نشر حواجز للشرطة حول الحي الأوروبي حيث تقع الهيئات الأوروبية (المفوضية والمجلس والبرلمان) لمنع دخول السيارات والمارة.

(المصدر: وكالات)



جميع المقالات تمثل رأي كتابها فقط



لنبدأ بأنفسنا

البروفيسور إيلي الزير

بريطانيا والاتفاق

جهاد الخازن

جزائر جديدة

راجح الخوري

كانت مزرعة

سمير عطا الله



حنين لـ أيوب يحاور

حنين لـ"أيوب": القانون النسبي مشروع فتنة

رأى الخبير الدستوري الدكتور صلاح حنين في حوار مع "أيوب" أن المجلس النيابي...