Ayoub News


اقتصاد


وزير الصناعة يبرر

الأربعاء 26 كانون الأول 2018 - 11:53 926

على الرغم من التلوث الحاصل في كل من البردوني والليطاني، الا ان قرار وزير الصناعة في حكومة تصريف الاعمال حسين الحاج حسن اثار ضجة وتفاعلات عدة، لا سيما انه قرر اعادة فتح المعمل رغم الاضرار التي يولدها والتي تستهدف الزحليين وعائلاتهم.

وبرر الحاج حسن اعادة فتح المعمل، بأن هدف وزارة الصناعة هو تحسين اوضاع المعامل لا اقفالها. وقال في مؤتمر صحافي عقده في الوزارة ان "هدف وزارة الصناعة هو تصحيح اوضاع المعامل المخالفة والمامها بالمعايير البيئية وليس اقفال المصانع، فالاقفال هو مؤقت وهو وسيلة لتحسين الاوضاع فقط لا غير".

واوضح انه "حين يصدر قرار "اقفال مؤقت" يكون هدفه اعادة الفتح، وذلك بعد ان تقوم الوزارة بإعادة كشف حول المصنع لترى الالتزام بالاجراءات والشروطـ التي وضعتها، اما في حال وجود ضرر غير قابل للمعالجة، فيرفع الملف، بعد استشارة البلدية، الى مجلس الوزراء للاقفال النهائي". من هنا، رأى انه "لا داعي لأحد ان يستغرب من اعادة فتح ميموزا، فبمجرد التزام المعمل بالشروط يمكن اعادة فتحه"، لافتاً الى ان " اول اهدافنا هو نهر الليطاني كما ونهر البردوني، وثاني هدف لنا هو ان يبقى المصنع منتجاً ولكن ضمن احترام البردوني والبيئة".



جميع المقالات تمثل رأي كتابها فقط



قمة الممزقين

راجح الخوري

فخ «نيسان»

سليم نصار

دولة الحنان

جوزف الهاشم

ضاع الوطن

البروفيسور إيلي الزير



حنين لـ أيوب يحاور

حنين لـ"أيوب": القانون النسبي مشروع فتنة

رأى الخبير الدستوري الدكتور صلاح حنين في حوار مع "أيوب" أن المجلس النيابي...