Ayoub News


منوعات


هل يُهدم قصر سلام في المصيطبة؟

الأربعاء 31 أيار 2017 - 5:02 3529

خاص (أيوب)

علم "أيوب" من مصادر خاصة أن هناك توجهاً لهدم وإعادة بناء قصر الرئيس صائب سلام في المصيطبة.

وفي التفاصيل أنه تم الاتصال بشركة متخصصة وذلك بهدف الإبقاء على الواجهة الجدارية للقصر على أن يتم هدم الداخل بأكمله وإعادة البناء مرة جديدة بمواصفات حديثة، وقد قام عدد من المحامين المكلفين بالاتصال بالمحال التجارية المحيطة بالقصر وذلك للتفاوض معها لإخلائها كي تأتي عملية إعادة البناء متكاملة على كامل العقار التابع للقصر.

أوساط بيروتية أبدت تخوفها من هذه العملية بخاصة أن قصر الرئيس صائب سلام في المصيطبة يعتبر رمزاً سياسياً وتراثياً في بيروت ولبنان. وأبدوا خشيتهم من أن تكون هذه العملية كمقدمة لهدم القصر بشكل كلي للاستفادة من الأرض تجارياً، مطالبين بتصنيف هذا القصر تراثياً ومنع هدمه والحفاظ عليه كونه يشكل ذاكرة بيروتية ولبنانية كبيرة.

منزل آل سلام في المصيطبة أو كما يحلو للبيروتيين تسميته منزل صائب سلام بنى عام 1870 بمواجهة مسجد المصيطبة الذي بناه العثمانيون، يقبع داخل منطقة مزدحمة شعبية كانت تعرف بالسابق بحي الدبش إلا انها الآن باتت أحياء تحمل أسماء الخلفاء الراشدين الأربعة

القصر الذي تزدحم حوله الأبينة والمنازل، عندما بني كان على تلة في المصيطبة، ويطل على البحر عبرها مباشرة. ويقول علماء الآثار إن القصر يشكل تأريخاً لمرحلة أساسية من ذاكرة بيروت وبالتالي لا يمكن المساس به بأي شكل من الأشكال.


أخبار ذات صلة


جميع المقالات تمثل رأي كتابها فقط



الصدق عارياً

البروفيسور إيلي الزير

الكاسب الخسران

مشعل السديري

حزب الله وإشكاليّته

الشيخ خلدون عريمط

حفر الأنفاق

راجح الخوري



حنين لـ أيوب يحاور

حنين لـ"أيوب": القانون النسبي مشروع فتنة

رأى الخبير الدستوري الدكتور صلاح حنين في حوار مع "أيوب" أن المجلس النيابي...