Ayoub News


خاص أيوب


مطلقات الوهم يسرقون بلدية بيروت

الأحد 13 كانون الثاني 2019 - 14:21 4040

خاص (أيوب)

هل باتت أموال بلدية بيروت سائبة لكل من يحلو له السطو عليها، ما حقيقة المعاشات التقاعدية؟ وهل ثمة فضيحة فيها؟ وهل وضع محافظ بيروت زياد شبيب يده على الملف؟ أم أن التدخلات السياسية سوف تغطي المخالفين والسارقين من مال بلدية بيروت؟ من هم مطلقات الوهم وكيف يسطون على مال البلدية؟!..

فبعدما كان موظف البلدية وعند نهاية خدمته يتقاضى تعويض صرف من الخدمة قام المحافظ شبيب بإصدار قرار قضى بإعطاء الموظفين في البلدية معاشاً تقاعدياً. وبالتالي بات باستطاعة من تقاضوا سابقاً تعويضات الصرف إعادتها الى خزينة البلدية والاستفادة من المعاش التقاعدي. علماً ان أكثرية الحالات التي كانت تقوم بإعادة تعويض الصرف هي لزوجات او ارامل او بنات المستفيد حتى يتمكنوا من الاستفادة من المعاش التقاعدي.

ولكن محاولة البعض استغلال قرار شبيب بالاستفادة من المعاش التقاعدي بطرق غير قانونية ومن خلال التحايل على القانون، أوعز المحافظ شبيب الى الدوائر المختصة في البلدية التحقق من بعض الامور المريبة التي تحصل، فتبين ان هناك حالات طلاق وهمي حصلت بغية الاستفادة من المعاش التقاعدي للابنة المتزوجة واصبح الامر بالنسبة للبعض مهنة تدر عليهم اموالاً غير مستحقه، وعليه تم ايقاف المعاش التقاعدي لمن ثبت انهم يتحايلون على القانون وأحيل الملف الى مجلس الخدمة المدنية وهو المرجع الصالح قانونا للبت بحقوق الموظفين على مستوى الدولة اللبنانية وما قرره مجلس الخدمة تفسيراً للنصوص القانونية النافذة جرى تطبيقه في البلدية.

بالمقابل وضمن السياق نفسه، كلف محافظ بيروت الدائرة المختصة في بلدية بيروت، التحقق اذا كان المستفيدين من التقديمات الصحية من الموظفين الحاليين، والمتقاعدين، والاجراء، والمتعاقدين لديهم اشقاء يستفيدون من مؤسسات عامة أخرى، او اسلاك عسكرية ان يضعوا كل من يستفيد من بلدية بيروت من التقديمات الصحية على عاتقهم وعاتق المؤسسات العامة التي ينتمون اليها وخاصة الاسلاك العسكرية.



جميع المقالات تمثل رأي كتابها فقط



صديق بلاده

جهاد الخازن

الثنائية من جديد

سمير عطا الله

ممسحة البيت

راجح الخوري

مصالحة ومصارحة

البروفيسور إيلي الزير



حنين لـ أيوب يحاور

حنين لـ"أيوب": القانون النسبي مشروع فتنة

رأى الخبير الدستوري الدكتور صلاح حنين في حوار مع "أيوب" أن المجلس النيابي...