Ayoub News


خاص أيوب


لم يكذب علينا نصر الله..

الاثنين 12 تشرين الثاني 2018 - 9:37 2549

كتب (أيوب)

لم يكن مفاجئاً أمين عام حزب الله السيد حسن نصر الله بالمواقف التي أطلقها في إطلالته الأخيرة بل كانت ردود الفعل على هذه المواقف هي المفاجئة والمثيرة للاستغراب إن لم نقل غير ذلك.

لقد كانت كافة قيادات 14 آذار وتحديداً الرئيس سعد الحريري والدكتور سمير جعجع تدرك ويدركان أن التسوية الرئاسية التي أقدموا عليها هي إعلان رضوخ وتسليم لانتصار حزب الله وحلفائه في لبنان. ولقد كان يدرك الرئيس الحريري وهو المصرح بذلك ان الموافقة على قانون الانتخاب النسبي وبالشكل الذي صيغ فيه سيؤمن أكثرية مريحة لحزب الله وحلفائه لا بل سيفقد الأكثرية السنّية ورقة الميثاقية. كما أن الرئيس الحريري والدكتور جعجع يدركان أن لا ضمانة عند الفريق الآخر بالإلتزام بالتسوية ولا بأي اتفاق حتى وإن وقع في معراب فالتجربة خير برهان واتفاق الدوحة لم تحمه الرعاية القطرية والأوروبية فسقط عند أول اختبار عبر الوزير الملك الذي ما كان إلا مزحة ثقيلة...

إن تسليم الرئيس الحريري والدكتور جعجع بكل هذه الوقائع يجعل المواقف الأخيرة للسيّد نصر الله مواقف طبيعية. لا بل إن المتتبع لخطاب السيّد الأخير بعيداً عن العواطف والرغبات يرى أنه كان من أوضح وأصدق والأكثر شفافية من كافة خطاباته السابقة وربما اللاحقة. فلقد أوضح بما لا لبس فيه نتيجة ما آلت إليه سلسلة التنازلات التي نجح حزب الله بالحصول عليها أو بإنتزاعها، كما أنه أوضح أحقية حزبه ومن يتحالف معه بالقبض على السلطة والتمتع بها، وان مشاركة الأخرين معهم بهذه السلطة إنما هو حسن أخلاق من قبل المحور المنتصر.

لم يهزم أحد قوى 14 آذار بل هي هزمت نفسها، ولم يهزم أحد سعد الحريري بل هو هزم نفسه، ولم يهزم أحد سمير جعجع بل هو هزم نفسه، لقد هزموا أنفسهم عندما هزموا رفاق دربهم عندما ظنوا أن الانتصار نتيجة نضال فرد لا مجموعة فأبعدوا واقصوا الكثيرين لا لشيء فقط لتقديم أوراق حسن نية لحضورهم.

كلام نصر الله وواقعية ما آلت إليه الأمور ماذا تعني؟! الجواب ليس بالصعب ولا بالمستحيل فالكل وعندما نقول الكل يعني الكل سيذهب صاغراً لإكمال ما بدأه من مسلسل التنازلات فالأصعب من الهزيمة هو عدم الاعتراف بها والأقسى من الخسارة هو التنكر لها والادعاء بالإنتصار وهنا هالني ما كتبه عضو في المكتب السياسي لتيار المستقبل يوم السبت الفائت على صفحته بالفيسبوك بعد ساعات من خطاب نصر الله حيث كتب: " صباح الانتصارات.. صباح تيار المستقبل"...!!!

على الجميع أن يصحوا وأن يدركوا أنهم قد هزموا وعند الهزيمة لكل قوم مسلك في التعامل معها منهم من يرفع يديه مستسلماً، ومنهم من يحمل سيفه طاعناً صدره منتحراً، ومنهم من يجلس على الاطلال متغنياً بنصر لم يحققه...



جميع المقالات تمثل رأي كتابها فقط



الصدق عارياً

البروفيسور إيلي الزير

الكاسب الخسران

مشعل السديري

حزب الله وإشكاليّته

الشيخ خلدون عريمط

حفر الأنفاق

راجح الخوري



حنين لـ أيوب يحاور

حنين لـ"أيوب": القانون النسبي مشروع فتنة

رأى الخبير الدستوري الدكتور صلاح حنين في حوار مع "أيوب" أن المجلس النيابي...