Ayoub News


خاص أيوب


"طريق الموت" من ينقذنا؟!

الخميس 5 أيلول 2019 - 0:50 2141

خاص (أيوب)

.. يكاد لا يمر يوم من دون حادث سير على أوتوستراد مطار رفيق الحريري الدولي إن بالمسلك المؤدي إلى أنفاق خلدة أو المسرب المؤدي لمدينة كميل شمعون الرياضية، حتى بات مشهد أو خبر الحادث على ذاك الأوتوستراد عادياً وعابراً. بالرغم من ضخامة الحوادث التي تحصل إن لعدد الأرواح التي تحصدها أو لحجم الخسائر المادية التي تلحق بالسيارات المصطدمة.

وزارة الداخلية من جهتها حاضرة على الأوتوستراد عبر سيارة رادار أمنية ترصد السيارات المخالفة للسرعة المحددة، وأيضًا بساعة الكترونية تشير إلى سرعة كل سيارة، فيما اللافت غياب أي دورية متحركة لقوى الامن الداخلي وبخاصة في ساعات الذروة صباحاً ومساءً. بالمقابل وزارة الاشغال غائبة عن معالجة الأسباب الرئيسية للحوادث هناك بخاصة لجهة غياب الفاصل بين المسلكين والذي يمنع السيارات المسرعة من الانتقال إلى المسرب الآخر عند حصول عطل أو حادث طارئ معها وهو ما تسبب بعدد من القتلى والجرحى.

.. من المؤكد أن تهور العديد من المواطنين يشكل السبب الرئيسي لتزايد الحوادث إلا ان السلطات الرسمية المعنية وتحديداً وزارة الداخلية معنية باتخاذ سلسلة من الإجراءات تقلص عدد الحوادث. يروي الكثير من المواطنين العابرين أن توقف لما يزيد عن الدقيقة على جانب الأوتوستراد كفيل بحضور دورية أمنية لمعرفة سبب الوقوف فيما سقوط العديد من القتلى على هذا الأوتوستراد لا يستدعي وقوف المسؤولين عنده.

أوتوستراد المطار تحول إلى أوتوستراد الموت فمن ينقذ اللبنانيين منه؟!..



جميع المقالات تمثل رأي كتابها فقط



عدوان بقيق وخط فهد

أحمد عدنان

ابتسم أنت في لبنان

سمير عطا الله

ثورةٌ بلا دماء

جوزف الهاشم

إيران والحرب

رضوان السيد



حنين لـ أيوب يحاور

حنين لـ"أيوب": القانون النسبي مشروع فتنة

رأى الخبير الدستوري الدكتور صلاح حنين في حوار مع "أيوب" أن المجلس النيابي...