Ayoub News


خاص أيوب


بيروت أسدية.. "مين قال آه يا مدام"

الاثنين 8 نيسان 2019 - 7:51 6493

خاص (أيوب)

صور الباصات المحملة بالسوريين الرافعين لصور بشار الأسد وأعلام النظام السوري في بيروت لم تكن مجرد عملية نقل لمشاركين في احتفال سياسي وفقاً للمسارات التي سلكتها بقدر ما كانت رسالة سياسية لمن يعنيه الأمر. فطريق موقع الاحتفال لا دخل لها بطرقات الجميزة، والاشرفية، ووسط بيروت، مروراً بضريح الرئيس الشهيد رفيق الحريري، ومسجد الأمين.

مسار الباصات الحاملة لصور بشار الأسد كان واضحاً بمساراته وبالشعارات التي كان يطلقها ركابها. لقد كان المنظمون لها يهدفون للقول ان بيروت أسدية، أو عادت أسدية وإن كان الخروج منها عام 2005 عبر الوحدات العسكرية والاستخباراتية فإن العودة اليها عام 2018 وبشكل علني يأتي عبر السرايا البعثية من بيئة النازحين، أو من يجلس بينهم وفقاً لأجندات سياسية وربما لاحقاً أمنية.

الباصات وصورها وإن أحدثت ضجيجاً شعبياً وإعلامياً إلا أن الصمت السياسي الرسمي وغير الرسمي كان لافتاً، فجاً، حاملاً الكثير من علامات التعجب القريب من الاستسلام.

باصات أنصار الأسد في بيروت أحدثت عاصفة وجدلاً من الانتقادات على وسائل التواصل الاجتماعي فكتب الإعلامي في صحيفة النهار "محمد نمر" على صفحته بالفيسبوك: "شاهدنا اليوم مسرحيات النظام السوري في لبنان بمسيرات سيارة تضع صور رئيس النظام السوري بشار الاسد احتفالا بتأسيس حزب البعث...

السؤال: هل يسمح للسوريين المعارضين وهم لاجئون حقيقيون ان يقوموا بمسيرات تدعم المعارضة او تدعو الى اسقاط النظام؟

‏ننتظر موقف الوزير جبران باسيل من هذه المسيرات. هؤلاء لا يحتاجون الى مناطق آمنة فهم مع النظام السوري ويتنقلون بين بيروت ودمشق بحرية فلماذا لا تتم اعادتهم؟ وما قاموا به استفزازي يستدعي تحرك الجهات الامنية.

والسؤال الأهم أين موقف نواب بيروت من هذه التحركات المستفزة للبيارتة؟".

فيما الإعلامية "مهى العربي" المقربة من تيار المستقبل كتبت: "المسيرات التي اجتاحت بيروت اليوم  والسيارات التي جالت العاصمة  وهي تحمل رموز واعلام نظام البعث  ليه ما بيكفو مسيرتهم وبيحتقلو ببلادهم طالما بالنسبة لهم الامن والامان متوفر لهم في ظل النظام ؟؟ وينو  وزير الخارجية اللي عم يطالب بعودة اللاجئين؟؟

يشرحلنا هادول لاجئين ولا محتلين؟!! وين العهد القوي من هالاجتياح الوقح والمستفز لشوارع عاصمة "العهد القوي"؟!!!!!".

فيما الناشط مازن.س كتب: "بغض النظر ان كنت مؤيد او معارض للنظام السوري إن ما حصل اليوم في شوارع الأشرفية أمر مرفوض وإن كان يدل على شيء فإنما يدل على تحدي و استفزاز ممكن ان يؤدي إلى مكان لا تحمد عقباه. المسؤولية تقع على المنظمين و الأجهزة الأمنية بحد سواء.اتقوا الله في هذا البلد".

.. صور بشار الأشد رفعت في بيروت وشوارعها. هي بداية لمرحلة جديدة مرحلة البعض يصرخ فيها "بيروت أسدية" والقابضون على زمام الأمور يقولون "مين قال آه يا مدام".



جميع المقالات تمثل رأي كتابها فقط



دكانة الوزير

البروفيسور إيلي الزير

التطرف المضاد

رضوان السيد

الزِنى السياسي

جوزف الهاشم

إيران في المضيق

سمير عطا الله



حنين لـ أيوب يحاور

حنين لـ"أيوب": القانون النسبي مشروع فتنة

رأى الخبير الدستوري الدكتور صلاح حنين في حوار مع "أيوب" أن المجلس النيابي...