Ayoub News


خاص أيوب


"أزمة الأرز" لا تُعالج بالبطاطا والقرنبيط

الجمعه 10 تموز 2020 - 0:06 2418

كتب (البروفيسور إيلي الزير)

أصاب السيّد حسن نصر الله عندما طالب اللبنانيين بالتوجه نحو الزراعة والانتاج لمواجهة المرحلة الصعبة التي يمر بها اللبنانيون ومخاطر الجوع والفوضى والفقر. إلا أنّ السيّد ومع تقديرنا له قد أخطأ باختيار الوجهة أو خط الانتاج الزراعي المطلوب من اللبنانيين أن يسلكوه ويعتمدوا عليه بهذه المواجهة.

أزمتنا في لبنان ليست سنبلة قمح ولا خسة ولا بطاطا ولا زهرة قرنبيط، أزمتنا في لبنان هي أزمة ثقة بيننا جميعاً الشعب لا يثق بدولته والدولة لا تثق بالمواطن، حزب الله لا يثق بالجيش اللبناني وبقدرته على حماية الوطن فقرر الاحتفاظ بسلاحه، واللبنانيون لا يثقون بحزب الله بعد ذهابه خارج الحدود للقتال في الدول العربية. الجميع فاقد للثقة بالآخر مع تنوع هذا الآخر.

إن زراعة أسطح الأبنية والشرفات واستصلاح الأراضي في القرى لن يحل المشكلة. أزمتنا هي أزمة وطنية وليس زراعية. وما علينا إن أردنا معالجتها إلاّ التوجه نحو استنباط علاجات وحلول وطنية وليس لنظريات زراعية. فزراعة أسطح الأبنية فيما المياه مقطوعة وكهرباء المصعد مقطوعة لن تجدي نفعاً. فالأرزة التي تتوسط علمنا الوطني لا يمكن إنقاذها بخسة ولا بحبة بطاطا وإلا فالأجدى أن نستبدلها بإحدى تلك المنتجات. الأرزة وهي رمزنا الوطني يمكننا إنقاذها بزراعة حب الوطن في قلوب اللبنانيين، وبزراعة الثقة المتبادلة في عقولنا، هذا هو خط الانتاج الزراعي المطلوب لتجاوز هذه الأزمة.

لقد دعانا السيّد حسن لزراعة لبنان، وسؤالنا هل سنعود إلى لبنان كي ينجح موسم الزرع معنا؟ بداية النجاح في المسلك الجديد الذي دعا السيّد نصر الله اللبنانيين إليه، أن يعود جميع اللبنانيين إلى لبنان متخلين عن مغامراتهم واحلامهم التي تتجاوز حدود الوطن.

.. لبنان بحاجة لزراعة المحبة قبل القمح ولزراعة السلام قبل البطاطا.

.. لبنان بحاجة أن نعود جميعنا إليه.



جميع المقالات تمثل رأي كتابها فقط



مآلات الانهيار

رضوان السيد

عن الحياد

د. مصطفى علوش

علامة شطب على لبنان

راجح الخوري

داء التعثر

سمير عطاالله



حنين لـ أيوب يحاور

حنين لـ"أيوب": القانون النسبي مشروع فتنة

رأى الخبير الدستوري الدكتور صلاح حنين في حوار مع "أيوب" أن المجلس النيابي...